ما هو الصيام المتقطع؟ (intermittent fasting)



مرحبا

هل أنت تسأل عن الصيام المتقطع؟!

مقالنا لليوم لن تغير فقط نمط الحياة التي تعيشه/يها

إن شاء الله سَتُحسِّن صحتك

و سيكون الشخص الذي يكمل مقالنا الآن يختلف تماماً عن ذاته بعد عشر سنوات

قولوا آمين ... 

و رافقوني

و الذي لا يعرفني معك أشرف 

و إنت حالياً مع مدونة عمق المعلومة المدونة المهووسة في كل ما يتعلق بالرجيم و الصيام المتقطع

و سنتكلم و سنجاوب على ما هو الصيام المتقطع؟

و أضمنُ لك إذا بدأت بالتطبيق في تفاصيلها و فهمت ما بداخلها، و بدأت تغير من حياتك

لن يَتَغَيَّر نمط حياتك فقط ...إن شاء الله ستتحسن صحتك (الحالة الذي ستختلف عما كنت عليه سابقا وأنت حالياً فيها)

فدَعونا نتكلم عن ماهية الصيام المتقطع!!

عزيزي، الصيام المتقطع ليس رجيم غذائي، و إنما هو تغيير في نمط أكلك

يعني بإمكانك القيام بالصيام المتقطع مع أي رجيم أنت مستمر فيه

فالصيام المتقطِّع بكل بساطة نحن نغير الوقت و نحدد الوقت الذي نأكل فيه

فيصبح هنالك فترات أنت لن تأكل فيها و فترات أخرى ستأكل فيها

و بدون أن أعقد عن أنواع الصيام المتقطع لأننا نحن أعلم الناس عن ماهو الصيام  المتقطع

نحن نصوم شهر رمضان، نصوم يومي الاثنين و الخميس.

تعريف الصيام المتقطع:

فالصيام المتقطِّع : بكل بساطة هو أنك تحرم نفسك فترة من الفترات من الطعام

ليس ضرورياً من الشراب لكن بشكل عام في الصيام المتقطِّع نقول الطعام بشكل أساسي ويُختصر ب"السعرات الحرارية"

فنحن نريد أن نقطع السعرات الحرارية و نأكل بالأوقات المسموحة فيها

فقبل التكلُّم في التدوينة ما هي أنواع الصيام المتقطِّع و كيفَ نَتَدَرَّج في مراحل مختلفة في الصيام المتقطِّع.

فوائد الصيام المتقطِّع:

دعونا نتكلَّم عن فوائد الصيام المتقطِّع التي سَتَجْعَلُكَ اليومَ قبل غدٍ تبدأ بِتَرْك وجبات و تَبدأ في الصيام المتقطِّع.

أول شيء و أهم شيء أنه لأنك عندما تقطع الطعام لفترات طويلة في النهار أنت تعمل على تقليل السكر فبالتالي تعمل على تقليل الإنسولين و تنظيمك للسكر و الإنسولين يؤدي إلى التقليل من إحتمالية إصابتكَ بمقاومة الإنسولين و السُّكَّري.

و إذا كان عندك مقاومة إنسولين و سُكَّري أساساً

فإعرف أن هذه الطريقة هي بداية الحل للدخول في الرجيم الكيتوني الذي يمكن أن يؤدي و أكيد أن يؤدي إلى توقيف جميع أدويتك

و تتعالج من هذا المرض اللعين!!

النقطة الثانية: لأنك قلًّلْت ساعات الأكل و الفترة التي تأكل فيها بالتأكيد أكلك سَيَقِل و أيضاً السُكَّري سَيَقِل و الإنسولين سَيَقِل

الشيء الذي يؤدي إلى نزول سريع للوزن، فَسَيؤدي إلى التَحَسُّن في صحتك بِزِيادة.

النقطة الثالثة: أنَّ الصِّيام المتقطِّع يضع جسمك في نَوع من أنواع الإجهاد و الStress

الذي يُحَفِّز الغُدَّتين الكظريَّتَين فوق الكليتين على إفراز الهرمونات المُتَعلِّقة بالكَرّ و الفَرّ مثل الأدرينالين و الEpinephrine و الNor-epinephrine

و هؤلاء يحفزوا إفراز هرمون النمو الذي يحفز حرق المزيد من الدهون و يحفز ظاهرة صحِّية جداً و هي ظاهرة الAutophagy

فبِصيِامك بما يتعدى 13 ساعة

يُدخل جسمك في حالة تمَّ إكتشافها حديثاً من عالِم ياباني أخذ جائزة نوبِل للعلوم فيها و التي هي عن ظاهرة الAutophagy أو الإلتهام الذاتي للخلايا

فجِسمك بحالات المَجاعة ليس لديه قدرة المحافظة على الخلايا الفاسدة بِمعنى أي خلية مريضة ، خلية غير قادرة على القيام بعملها بكفاءة ليس لها لزوم لبقائها فتبدأ الخلايا الجديدة التي نَمَت حديثاً بأنها تتغذى على هذه الخلايا بِما يُطلق عليه بالإلتهام الذاتي للخلايا

فالخلايا الحديثة تأكل الخلايا المريضة و المسمومة فسَتَسْتَفيد من البروتينات و المُغَذِّيات الموجودة في هذه الخلايا و سَتَتَخلَّص من السموم الموجودة في الخلايا القديمة فهذه العملية سَتَجعلُ جِسمَك عند القيام بالصيام المتقطِّع أن يحافظ على صحَّته و على شبابه و يَحميك من الأمراض و يساعدك على العلاج من الأمراض المُتَواجِدة فيك.

و لأنه مستوى هرمون النمو يزداد  عند السيدات لل1300 ضِعْف عن الوَضع الطبيعي و عِند الرجال 2000 ضِعف للوضع الطبيعي

فَسَتَجد أن التجاعيد سَتَقِل بَشَرَتُكَ سَتُصْبِح أنضَر و دهنية أكثَر شَعرَكِ إذا إلتَزَمتي فيه بطريقة سَليمة سَيُصْبِح أخمَل و لمْعَتَهُ سَتُصْبح أحلى الأظافر سَيَتَوَقف تَكَسُّرها كُل معالم الشَّيخوخة سَتتراجع، و سَتحمي نَفسك لِفترة أطول مِن أن يُصبح لَديك شيخوخة.

بالإضافة إلى الزيادة في إفراز هرمون النمو الناتج عن نقص الإنسولين في الجسم  يحمي عضلاتك من أن يحدث لَها نقصان في الوَزن.

فأثناء الصِّيام المتقطِّع فأنت سَتَكون بأمان من حدوث فُقدان في العضلات و هذا أهم شيء عند أي أي شخص يقوم بأي رجيم في الدنيا لإنقاص وزنه .

أما بِما يتعلق في موضوع الصفاء الذهني


فالصيام المتقطع يضع جَسمك - وأهمهم دِماغك - في نوع من أنواع الstarvation mode أي نظام البقاء أو نظام الأمان أو الإحتياط

فسيَتَوَقَّف الدماغ عن تضييع طاقته في أنه يُفَكِّر بِأَشياء جانبية

كالتَّفكير في حَياتَك و إجتماعياتَك و مَشاكِلك

فَسَيُصْبِح جِسمُك أو دِماغَكَ مُرَكِّزاً على الشيء الذي يجب أن تقوم به

بَما يعني مثلاً:- فلِنَفْتَرِض أنَّ هدفكَ هو النزول في الوزن

صِيامَكَ المُتَقَطِّع يَجعَلُ تَركيزَك كلِّه على أن تنزل في الوزن دونَ أن تَكون مهووساً بِطريقة أنها تُزعِجَك يعني سَتَكون سعيداً و أنت تقوم بصيامِكَ المُتَقَطِّع و حميتك و الرياضة التي تقوم بها


أما الكيتونيين- الذين يعيشون على الرجيم الكيتوني - فهو أسرع طريقة للدخول في مرحلة الكيتوسز أو مرحلة الإعتماد التام على الكيتونات

لأنه أنت عندما لا تأكل ... جِسمك يَضطرُّ إلى رَفع هرمون النمو و الذي هو الهرمون  الحارق للدهون فَبِالتالي سَتَدخل في الكيتوسز أسرع من أنَّك تأكل كلَّ فترةٍ و أُخرى.

"فكلَّما زدتَ فترة الصيام المُتَقَطِّع يَصير دُخولَكَ أسرع و أسهل  و بقائُك أكثر في حالة الكيتوسز تحديداً في المراحل العاليةِ منها"

و هنا نصل للجزء الأخير من التدوينة ألا و هو

كيف نبدأ الصيام المُتَقَطِّع ، و ما هي أنواع الصيام المُتَقَطِّع :

عزيزي، لا نريد أن نُعقِّدَ الأمور.

موضوع الصيام المُتَقَطِّع هو لهُ أنواع ، لكن نريد أن نبتَدِأ بِأبسط أشكالِها

أنت الآن تتناول 4 أو 5 وَجَبات في اليوم .. 3 وَجَبات و سناكات - سمِّها كما شئت -


بكُل بَساطة أبدأ بِأخْذ 3 وَجَبات في اليوم

تِلكَ ال 3 وَجَبات إجعل وجباتِك الساعة 8 صباحاً، وجبتك الساعة الواحِدة ظهراً ، ووجبَتِك الساعة السابعة مساءً بِدون سناكات

و ابقي فترة الأكل تقريباً من ساعة إلا ساعة وَ نِصف لأنه كميات قليلة،و من الضروري أن تَكُنْ على عِلم بِسعراتَك الحرارية التي تكسبها حتى لا تُبالِغ في عدد السعرات.

الآن تناولْتَ وجباتك و أتممتُ كُلَّ شيءٍ و اعتدْتُ على هذا النظام

يجب أن تَعلمَ أنَّه أصلاً في الصِيام المُتَقَطِّع أو مَعِدَتُك تُعطيك الشعور بالجوع في الوقت المعتاد لتناول طعامَكَ فيه

"فإذا أنت تأكل 6 مرّات في اليوم ، فَمَعِدَتُك سَتُعطيكَ إشارة أنَّك أنت جائع 6 مرَّات في اليوم"

فعندما تأخذ 3 وَجَبات في اليوم

في إشارتين جوع سَيَأتوك في الفترة التي لم تتناول فيها طعامك

فتحمَّلَها قليلاً لكن لأنك تتناول 3 وجبات فالفترة ليست طويلة

و" شُعور الجوع لا يَزيد مع الوقت"

لأنه يأتيك لفترة وسَيَذهَب

مع الوقت سَتعتاد على أنك تأكل 3 وجبات في اليوم و أمورك تمام

فتأتي 

المرحلة الثانية من الصيام المُتَقَطِّع و التي نَدعوها بِ(16-8)

بِما يعني أن نأكل لِمُدَّةِ 8 ساعات و نَصوم 16 ساعة ... كيف يعني هذا؟!

أُمسِك وجبة الفطور و أبدأ بأِزاحَتِها تَدريجياً نصف ساعة كلَّ يوم لأوصلها للساعة الواحدة ظُهراً

عندما تصل وجبة الفطور للساعة الواحدة ظهراً، هنا يعني أننا قد ألغينا وجبة الفطور فَاَصبحَ لدينا وجبة غداء و وجبة عشاء

ما في أسهل منها ولِأنَّكَ أنت تدريجياً نَقَلتَها(وجبة الفطور)، فأنتَ ضحِكْتَ على مَعِدَتِك و أصبحت تَعطيك شعور الجوع  بأول كرة في النهار الساعة الواحدة ظهراً... و أنت أكلت على الساعة الواحدة

"الشغلة الثانية"

تعوَّد على القيام بشيء بسيط أَّنك تأكل عندما تَجوع

يعني إذا أَتَت الساعة الواحدة و أنت لست جائع ... ما في داعي تأكل ، و أخِّرها للساعة 2

و هكذا أنت تُقلِّص فترة الأكل الآن فترة أكلك أصبحت 8 ساعات.

بعدَ فترة، تستطيع الإنتقال إلى المرحلة الأخرى من الصيام المُتَقَطِّع

أعجبني شخص يُسَمِّيها بِالWarrior Diet يعني أنَّك تذهب إلى مرحلة قويَّة أكثر، كَنَوع من أنواع المُقاتلين

و شو يعني (4-20) يعني أنِّي آكل 4 ساعات وأصوم 20 ساعة.

أو آكل في مدة ساعتين و أصوم 22 ساعة

و إذا تريد الصيام بقوةٍ أكثَر مثل ما أنا كنت في فترة طويلة من حياتي(لمّا دخلت في الصيام المُتَقَطِّع)

آكل ساعة، و أصوم ما تبقى من اليوم و الذي هو 23 ساعة

و مع الوقت ، و مع تعوُّدِك على الصيام ... بإمكانك القيام بشيء يسرِّع  نزول وزنك و تحديداً للأشخاص الذي لديهم أوزان عالية جداً و يأخذوا أوقات كثيرة لنزول أوزانهم.

يعني... الذين يكونوا أوزانهم فوق ال 150 كغ

تستطيع التفكير بنوع الثاني من الصيام ألا و هو صيام ال Alternative Days( صيام الوحوش)

يعني تأخذ يوم مسموح فيه تناول الطعام و اليوم الآخرغير مسموح و هكذا...

" و شو يعني"

آكل اليوم... و غداً لا آكل نهائياّ ، أنام بدون ما آكل نهائياً

ثاني يوم ممكن أن أفطر أو أتغدّى أو أتعَشّى

كُل في أي وقت سَتَجوع فيه في اليوم الثاني

و بعدها، في اليوم الذي بعده ترجع  تصوم و لا تأكل أي شيء و تنام بدون أكل و اليوم الذي بعده تأكل في أي وقت تجوع فيه

"في هذا النوع من الصيام إجعل تحديد موعد الأكل هو وقت الجوع"

لأنه في أيام الإنسان القديم متى كنت تذهب للصيد و الأكل ؟؟ عندما يأتيك الشعور بالجوع

معدتك و جسمك قادرين أن يكملوا يومهم دون طعام لأننا نحن - في الوضع الطبيعي - نستطيع الأكل، و نستطيع الصيد فأنت إذ لم تَجِد صيدا، يجب أن يكون جسمُك أقوى لكي يستطيع الصيد ... فلا تخاف

و لكي نُلخِّص لكم الموضوع

الصيام المُتَقَطِّع ليس موضوع صعب... هو مفيدٌ جداً لجسمك من الناحية الفيزيائية، الذهنية، و من داخل الخلايا في العمليات الفسيولوجية داخل جسمك.

فما تعقد الموضوع

عندما تجوع... كُلْ ، و حاول تقلِّل وجباتك لِتَصل إلى وجبة واحدة في اليوم و إذا لديك وزن زائد... خذ وجبة واحدة كل يومين

لكن عندما تأكل... لا تأكل في غضون ساعة ، بل في غضون 4 ساعات على أساس أن كمية الأكل المطلوب بِأًكله و سعراته و المُغذِّيات الذي تأكلها تكون كافية... تحمي جسمك و تعطيه المغذيات الذي يحتاجها

و بالنهاية ما بقدر أقولك غير سلامات

و لا تبخل على غيرك بأنك تعمل نشر لهذه المعلومات عشان يستفيد و يغيِّر حياته زي ما إنت غيَّرت حياتك أو رح تغير حياتك

"لأن زكاة العلم نشره"

و ما تبخل على حالك بإنك تنضم للقناة لأنه أول بأول بضع موضوعات علمية و مفيدة ولها علاقة بالرجيم و الصيام المتقطع

و ما تبخل عليّ بالمتابعة... لأنه تعبت و أنا بحضرلك هالتدوينة عشانك إنت أكيد

و بالنهاية بتمنالكم ألف خير.

و رافقونا دائماً دائماً في الحلقات اللي بعطيكم إياها أول بأول

و مع السلامة Bye!!


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -